May 5, 2014

استهداف الخليجيين في لندن

استهداف الخليجيين في لندن
عبدالله العلمي - الرؤية الاماراتية - 5/5/2014

ما هو الهدف من الهجومين اللذين استهدفا عائلتين خليجيتين في لندن خلال شهر أبريل الماضي؟ الأمن البريطاني يؤكد أن الخليجيين ليسوا مستهدفين بسبب جنسيتهم وأن الدافع كان السرقة في كلا الاعتدائين.
هناك ثلاثة اعتبارات مهمة يجب أخذها بالحسبان عند تحليل هذا الأمر. أولاً، يفترض أن لندن هي من أكثر المدن أمناً في العالم، حيث يتدفق إلى منطقة ويستمنستر مثلاً قرابة المليوني سائح يومياً، والأمن البريطاني يؤكد أنه نجح في خفض نسبة الجرائم والاعتداء إلى 20 في المئة في العام 2013 مقارنة بالعام 2012، ولكن إحصاءات المنظمات الحقوقية تؤكد ارتفاع جرائم الكراهية ضد المسلمين بصفة عامة في بريطانيا.
الدليل على ذلك أن نسبة الاعتداءات على المسلمين في لندن ازدادت من 318 حادثة في 2011 إلى 336 حادثة في 2012، وإلى أكثر من 500 حادثة اعتداء في 2013.
الاعتبار الثاني هو تدفق جهاديين من القاعدة وجماعة الإخوان ومن سوريا إلى بريطانيا في الفترة الأخيرة، وما قد تشكله هذه الجماعات المتشددة فكرياً وسياسياً من تهديد للسياح الأجانب، إلا أن الأمن البريطاني يؤكد هنا أيضاً أن الهدف من الاعتدائين هو فقط السرقة وتجريد الضحايا من ممتلكاتهم.
أما الاعتبار الثالث، فهو البعد السياسي المحلي في بريطانيا، من جهة هناك من يتهم حزب المحافظين الحاكم بأنه يزايد على حزب الاستقلال اليميني المعادي للمهاجرين، كي لا يفقد الناخبين إلى هذا الحزب، ولكن من جهة أخرى، يزداد تأييد حزب العمال المعارض، لفرض قيود على الإعانات ومنافع الرعاية الاجتماعية للمهاجرين.
لن أستغرب إذا كان وكلاء السياحة في بريطانيا يخشون أن تؤدي الجرائم ضد الخليجيين إلى تراجع الموسم السياحي هذا العام، لا نريد تضخيم الأمور، ولكن إذا تكررت هذه الجرائم، لاسمح الله، فقد يغير من لم يغير بعد الحادثتين من السياح الخليجيين وعوائلهم وجهة سفرهم إلى أماكن أخرى أكثر أمناً.
هذا التحول سيشكل ضربة موجعة للقطاع السياحي البريطاني الذي يلعب الخليجيون دوراً كبيراً فيه ويستحوذ على جزء كبير من الاقتصاد البريطاني.

http://alroeya.ae/2014/05/05/147180

No comments: