September 29, 2011

سيدات يفوضن «إعلامياً» للنطق بلسانهن عن «قيادة المرأة» أمام الشورى


  • الخميس 29 سبتمبر 2011
    صحيفة الحياة - جدة - أروى خشيفاتي
    تحركت عشرات السيدات أخيراً، لتفويض شخصية إعلامية للمطالبة بحقهن في قيادة المرأة السيارة، إضافةً إلى فتح هذا الملف من جديد أمام مجلس الشورى بالطرق التي أوصت بها «لجنة حقوق الإنسان والعرائض» في المجلس.
    وأوضحت «الإعلامية» ميساء العمودي لـ«الحياة» أن عشرات السيدات بدأن في تفويض شخصية إعلامية لفتح ملف قيادة المرأة السيارة من جديد لدى مجلس الشورى والتحدث نيابةً عنهن في هذا الملف خلال الأيام القليلة المقبلة، خصوصاً أن هناك «تحفظات» من جانب «المجلس» على توكيل محامٍ في هذا الشأن.
    وأشارت إلى أن «الشورى» سيدرس هذا الملف في حال وصلته «عريضة القيادة» بالطرق النظامية بحسب ما أوصت به لجنة حقوق الإنسان والعرائض في المجلس.
    من جهته، أكد الكاتب الصحافي عبدالله العلمي لـ«الحياة»، أنه سيبدأ في تولي مهمة طرح قضية قيادة المرأة السيارة أمام أعضاء مجلس الشورى قريباً، بعد أن حصل على تفويض من عشرات السيدات الراغبات في القيادة.
    ولفت في حديثه إلى أنه سيلتقي «لجنة حقوق الإنسان والعرائض»، خصوصاً أن هناك تلميحات إيجابية من جانب «الشورى» بإمكان درس هذا الموضوع على نحوٍ جاد للخروج بتوصيات مناسبة لإغلاق هذا الملف لمصلحة المرأة.
    إلى ذلك، قال رئيس لجنة حقوق الإنسان والعرائض في مجلس الشورى الدكتور مشعل آل علي لـ«الحياة» إن لجنته ستدرس الملف فور وصوله إليها، ومن ثم إبداء رأيها وتوصياتها في القضية.
    وأضاف: «المجلس لم يدرس هذه القضية لعدم وجود ملف رسمي في الأساس تسلمه أعضاء الشورى في هذا الشأن، بل هي عرائض فقط وصلت من أشخاص تكلموا بالنيابة عن السيدات اللاتي يطالبن بقيادة المرأة السيارة».
    وأكد العلي أن الفئة الأكثر معارضة لقيادة المرأة لا علاقة لهم بالتيارات الدينية، إذ إن غالبية الرافضين لهذه المبادرة تمنعهم العادات والتقاليد من الموافقة على قيادة المرأة السيارة.

No comments: